الإثنين , ديسمبر 9 2019
الرئيسية / الحياة في المانيا / اللغة الالمانية ام العمل؟

اللغة الالمانية ام العمل؟

يقع العديد من المهندسين في المانيا في حيرة وتخبط بسبب عدم ايجاد الجواب الشافي عن سؤال:

هل ابحث عن عمل ام اكمل تعلم اللغة الى مستوى C1؟

بصراحة لا احد لديه الجواب الشافي لهذا السؤال, فلكل شخص ظروفه وعمره وامكانياته, ولكن ساسرد لكم تجربتي علها تفيد البعض في تقليل التخبط الحاصل معهم.

وصلت الى المانيا في عام 2015 مع من وصل من السوريين , استغرقت عملية حصولي على الاقامة حوالي 6 شهور, بعدها عملية لم الشمل والاستقرار ايضا استغرقت حوالي 6 شهور, وبذلك تكون اول سنة ضاعت بدون التفكير بالعمل او تعلم اللغة.

بعدها بدأت بدورة الاندماج 6 شهور ,و مع الاسف قبلها لم يكن لدي اي اطلاع على اللغة الالمانية, وبسبب كوني مهندس واتكلم اللغة الانكليزية كمعظم المهندسين, نجحت من اول مرة بامتحان B1, بعدها قلت لنفسي كمل الى B2 طالما ان الجوب سنتر متكفل بالمصاريف, وايضا حصلت المفاجئة ونجحت من اول مرة ب B2 وطبعا اتكلم دوما عن امتحانات ال Telc.

ايضا وقعت في فخ مجانية دورات اللغة واتبعت دورة Telc C1 لكن لم انجح, فوقعت بعدها في فخ الاعادة وبعدها انهيت الامتحان بنجاح, اي استغرق مستوى ال Telc C1 ستة اشهر, ثلاثة اشهر لكل مرة.

يعني بحسبة رياضية بسيطة اشرح الوقت المصروف في تعلم اللغة الالمانية كما يلي:

6 شهور اندماج + Telc B1

3 شهور Telc B2

3 شهور Telc C1

3 شهور Telc C1 الاعادة بسبب عدم النجاح بالاولى

يعني حوالي 15 شهر قضيته في تعلم اللغة الالمانية والكثير سيقولون : ممتاز ب 15 شهر اجتزت المستوى C1 الان انت جاهز للعمل.

المفاجئة هي الواقع, وما حدث بعد ان دخلت الى سوق العمل, حيث باسبوعين فقط استطعت الحصول على بروباتسايت بشركة المانية وبعدها وقت عقد وبدأت العمل.

الفكرة ليست هنا, ولكن في ان اللغة المحكية بين الالمان مختلفة عما نتعلمه في الكورسات, نتحدث عن تاريخ البطاطا والكونفو, ولكن لا نمارس التواصل اليومي alltägliches Deutsche, نحن نستطيع ان نناقش قضايا مثل الذكاء الصنعي والاجهاض بالالماني, ولكن ننسى ان نتعلم كيف نجامل ونهنأ ونعزم و نحكي نكتة الخ..

كل شهر في اللغة اضعت مبلغ 3000 اورو كراتب ادنى للمهندس, في مقابل الحصول على دورة تكلف في 3 شهور مبلغ 400 اورو!

في المقابل دورات اللغة الالمانية وخاصة الممولة من البامف والجوب سنتر ليست بجودة التي تجدها في القطاع الخاص, ففترة 3 شهور غير كافية للمستوى B2 وكذلك الامر للمستوى C1, ومن ينجح من اول مرة ينجح اما انه على اطلاع باللغة قبل وصوله الى المانيا او انه يسلق اللغ سلق, وبعد فترة قصيرة سينسى كل ما تعلمه.

نصيحتي الخصها فيما يلي:

  • انهي المستويين B1 و B2.
  • خلال انهاء المستويين احصل على شهادة السواقة.
  • لا تضع وقتك في اكمال المستوى C1
  • ابحث عن عمل باحترافية, يعني عليك ان تستثمر الكثر من المال والجهد في مقابل الحصول على عمل, يعني صورة احترافية باستديو + حساب مدفوع على مواقع البحث عن وظيفة + سيرة ذاتية مكتوبة من مختصين + طقم مقابلة يكون من ماركة مشهورة + عطر للمقابلة من ماركة مشهورة.
  • لا تجعل دراستك للغة بسبب عدم حصولك على عمل, الحصول على عمل بحد ذاته عمل
  • انتبه من دورات اللغة فهي تجمع بين عدة انواع ومستويات من البشر فمنهم المهندس ومنهم الطبيب ومنهم راعي الغنم وشوفير المكرو, عادة الشريحة الثانية تضخ افكار سلبية عن عدم توفر فرص العمل واياك ان تستمع لهم.

 

شاهد أيضاً

انهاء عقد لشركة اتصالات في المانيا

ان الغاء عقد مع شركة اتصالات سواء عند ابرام العقد او قبل انتهائه يعطيك ميزات …